أخر الاخبار
أنت هنا: الرئيسية 2 تربية وتعليم 2 أظهر ذلك للعالم إذا كنت سعيد فعلاً ..

أظهر ذلك للعالم إذا كنت سعيد فعلاً ..

إذا كنت سعيد فعلاً وتعرف ذلك فلابد أن تظهر ذلك للعالم

إذا كنت سعيد فعلاً وتعرف ذلك فلابد أن تظهر ذلك للعالم

إذا كنت تريد السعادة لمدة ساعة – خذ قيلولة.
ادا كنت تريد السعادة لمدة يوم – اذهب لصيد السمك.
إذا كنت تريد السعادة لمدة شهر – تزوج.
إذا كنت تريد السعادة لمدة عام – أورث ثروة.
إذا كنت تريد السعادة مدى الحياة – أحب ما تفعله.

لا تبحث أبدًا عن سعادتك في الآخرين ، لإن ذلك سيجعلك تشعر بالوحدة. ابحث في نفسك ، وسوف تشعر بالسعادة حتى عندما تكون بمفردك.

لماذا الأطفال دائماً سعداء؟

الأطفال سذج، وأبرياء إلى حد كبير. عادة ما يجدون المتعة والفرح في أبسط الأشياء بطريقة ينساها معظم البالغين.

ونحن أطفال نتعلم من خلال الملاحظة ونعدل أنفسنا على نسق أقراننا وقدواتنا. وبالتالي نحن ننمو. نشاهد البالغين في كل مكان حولنا نقاتل ونتشاجر ونعيش حياة منفصلة وغير سعيدة ونفترض أن هذا أمر طبيعي و  أن هذه هي “الطريقة التي تسير بها الأمور”.

أشعر بأننا ، بوصفنا أطفالًا ، نشعر بالتواصل بدلاً من الانفصال عن العالم من حولنا. نحن نتعلم الخوف من المجهول (الناس والأماكن والأشياء) ، نتوقف عن الاستكشاف لأنه “خطأ” و “غير آمن”.

فكر في سعادتك كحساب مصرفي يحمل فائدة: كلما زاد ما تجمعه وتودعه، كلما زادت القيمة المركبة. استثمر في المتع البسيطة واحصل على عوائد لا تقدر بثمن.

شارك السعادة بالطرق التالية.

اجعل الآخرين سعداء

عندما تكون سعيدًا ، يمكنك بذل الجهد لجعل الآخرين سعداء بطرقك الصغيرة الخاصة. يمكنك القيام بابتسامة بسيطة لشخص غريب أو تبرع سخي للأشخاص المحتاجين من أجل إظهار سعادتك. يمكنك الابتسام كثيراً ، أو غناء أغنية أو ببساطة دعوة صديق قديم والحديث معه. من يدري ، ربما تعطي الآخرين فرصة ليكونوا سعداء أيضًا بهذه الإشارات الصغيرة.

شارك سعادتك

أدعو أصدقاءك المقربين إلى حفلة أو اخرج مع والديك لتناول العشاء لمشاركة سعادتك. مما لا شك فيه أنه عندما يتم تقاسم السعادة ، فمن المؤكد أنها ستتضاعف. وعندما تشاركها مع من تعرفهم وتحبهم، سيتضخم قلبك بكل تأكيد بالسعادة. لذا ، لا تتردد في مشاركة سعادتك مع أحبائك.

اكتبها

قم بتدوين لحظاتك السعيدة والسبب فيها. يمكنك كتابتها في يوميات أو كمدونة ونشرها عبر الإنترنت. هذا فقط للتأكد من أنه خلال الفترات الحزينة، عندما تقرأ ما كتبته سوف تبتسم. تأكد من كتابة التاريخ والوقت والمكان بمعلومات مفصلة. هذا سوف يساعدك على إعادة معايشة الذكريات السعيدة بكل سهولة ووضوح.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*