أخر الاخبار
أنت هنا: الرئيسية 2 منوعات 2 بالصورحيرة ساوه هي بحيرة مغلقه ذات ماء مالح تقع في محافطة المثنى جنوب العراق على بعد عدة كيلومترات من مدينة السماوه مركز المحافطه.

بالصورحيرة ساوه هي بحيرة مغلقه ذات ماء مالح تقع في محافطة المثنى جنوب العراق على بعد عدة كيلومترات من مدينة السماوه مركز المحافطه.

بحيرة ساوه

مواطنون يستخدمون المشاحيف في أحد الأهوار، 400 كيلومتر جنوب بغداد. وإلى الشمال من هذا الهور، أعلن مسؤولون عن نيتهم طرح مشاريع سياحية للاستثمار في هور الدلمج. [محمد صواف/أ ف ب]
من ويكيبيديا
بحيرة ساوه هي بحيرة مغلقه ذات ماء مالح تقع في محافطة المثنى جنوب العراق على بعد عدة كيلومترات من مدينة السماوه مركز المحافطه.
البحيره محاطه بحائط كلسي طبيعي يعيد غلق نفسه عند كسره لسرعه تصلب المادة الكلسية الموجوده بالماء كما وتحتوي على اسماك صغيرة لايتجاوز طولها 10 سم ومن صفاتها عمياء شفافة عاليه الشحوم إذ تذوب بالكامل عند محاوله طبخها وتتزود هذه البحبره بالماء من تدفق المياه الجوفية تحت الأرض. وتسمى البحيره بلعجيبة وذلك لكثرة عجائبها وتسمى أيضا الغريبة لغرابتها
ومن المتعارف عليه بين سكان المنطقه ان مياه البحيره قد فاظت بشكل كبير في يوم ولادة الرسول محمد(ص) ويعد فيضان البحيره واحده من الأحداث التاريخيه التي حدثة يوم ولادة الرسول (ص). ويعتقد البعض ان جفاف مياهها من علامات الساعه وقد اثارت فضول العلماء ودرسوا هذه البحيره فوجدو ان كثافتها تفوق كثافة البحار وملوحة مياها تفوق مياه الخليج العربي بمره ونصف المره ومن اعجازها ان ترتفع عن سطح نهر الفرات ب11 مترا وترتفع عن سطح الأرض ب5 امتار وقد نشأ حولها مزقع سياحي ومطاعم وكانت تزدهر بلسياح العراقين والعرب في الثمانيتيات من القرن الماضي اما الآن وحالها حال اي موقع سياحي مهملا بسب الضروف الذي تعرض وما زال يتعرض لها العراق.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

مياه بحيرة ساوة العراقية تشكل لغزا للباحثين 

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

بحيرة ساوة واحدة من أشهر البحيرات في العراق، وهي عبارة عن بحيرة من الماء المالح مغلقة، تقع في قلب الصحراء بين بغداد والبصرة. ونظرا لجمالها وتفرّدها يصفها البعض ب لؤلؤة الجنوب. وهي محاطة بجرف من الكثبان الرملية التي توفّر حاجزا طبيعيا يحفظ الماء فوق مستوى الأرض، ويمثّل ماء البحيرة التي لا تتصل بأي نهر أو بحر لغزا للباحثين منذ قرون. ويقول رئيس مركز الأبحاث في جامعة المثنى العراقية هناك من يعتقد انها مرتبطة بالبحر الأحمر أو بحيرات أخرى بعيدة. وهناك بعض آخر يعتقد انها مرتبطة الى حد ما بمياه جارية من حركة الأمطار في حوض الدمام، ولكن على الأرجح ان مياه هذه البحيرة مصدرها من المياه الجوفية في هذا الموقع. وقد عثر على أنواع من الأسماك والأحياء المائية في بحيرة ساوة التي تمتد لنحو أربعة كيلومترات طولا وكيلومتر واحد عرضا.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*