أخر الاخبار
أنت هنا: الرئيسية 2 أعمال ومال 2 رصد معرض “ابتكار مركز المدينة الفني: صالات عرض بإشراف الفنانين، ١٩٥٢-١٩٦٥” المقام في رواق الفن بجامعة نيويورك أبوظبي

رصد معرض “ابتكار مركز المدينة الفني: صالات عرض بإشراف الفنانين، ١٩٥٢-١٩٦٥” المقام في رواق الفن بجامعة نيويورك أبوظبي

Maisoon Mubarak‏

رواق الفن بجامعة نيويورك أبوظبي يرصد فورة الحراك الفني

بمدينة نيويورك خلال فترة الخمسينيات والستينيات في معرض الخريف

 معرض “ابتكار مركز المدينة الفني: صالات عرض بإشراف الفنانين، ١٩٥٢-١٩٦٥” المقام في رواق الفن بجامعة نيويورك أبوظبي

 

أبوظبي، 3 أكتوبر 2017: يفتتح رواق الفن بجامعة نيويورك أبوظبي غداً معرض موسم الخريف “ابتكار مركز المدينة الفني: صالات عرض بإشراف الفنانين، ١٩٥٢-١٩٦٥”، والذي يحتضن بين أركانه تشكيلة واسعة من الأعمال الفنية التاريخية تحت إشراف وتنظيم متحف “غراي” للفنون، متحف الفنون الجميلة بجامعة نيويورك في مدينة نيويورك.

 

ويرصد هذا المعرض المتحفي الضخم محطات تطور المجتمع الفني في نيويورك خلال فترة الخمسينيات والستينيات في الوقت الذي شكّل فيه فنانو حي مانهاتن السُفلي باكورة الصحوة الفنية التي شهدتها مدينة نيويورك لاحقاً وعززت مكانتها كعاصمة ثقافية بارزة.

 

ويضم المعرض أكثر من 200 عمل فني لأكثر من 50 فناناً بما في ذلك الأيقونات الفنية المعروفة مثل دان فلايفن ولويز نيفلسون ويايوي كوساما وأليكس كاتز و مارك دي سوفيرو وكلاوس أولدنبورغ وريد غرومز ويوكو أونو إلى جانب مجموعة أخرى من الفنانين الذين يستحقون شهرةً أوسع مثل إد كلارك وإميليو كروز ولويس داد وروزالين دريكسلر وسالي هازليت دروموند وجان فوليت وليستر جونسون وبوريس لوري وألدو تامبيليني.

 

ويعود هذا المعرض بالزوّار إلى فترة المشهد الفني في مدينة نيويورك الذي شهد رواجاً إبداعياً بدايةً من حركة التعبير التجريدي في أوائل الخمسينيات وحتى صحوة فن البوب آرت والفن التقليلي (المينيمال آرت) في أوائل ستينيات القرن الماضي. وخلال هذه الفترة، ساهم الفنانون في توسيع حدود ما يُعرف بمنطقة مانهاتن السُفلى. وقد تمخّضت المعارض الفنية التي أقاموها، سواء بالتعاون بين مجموعة من الفنانين أو تحت إشراف فنانين، عن اتجاهات جديدة في عالم الفن كما يُعزى الفضل إليها في توسيع الحدود الشرقية لما كان يُعرف بـ “مركز المدينة” لتشمل لاحقاً المساكن والأبنية الصناعية الموجودة في حي مانهاتن السُفلى. وقد لعبت هذه المساحات الجديدة دوراً بارزاً في تشكيل ملامح الأعمال الفنية التي أبدعها وقام بعرضها هؤلاء الفنانون.

ويُعد “ابتكار مركز المدينة الفني”، المُقام تحت إشراف وتنظيم متحف “غراي” للفنون في جامعة نيويورك، أول معرض متحفي ضخم يلقي الضوء على هذه الفترة الفنية من منظور أربع عشرة صالة عرض رئيسية تتم إدارتها بإشراف مجموعة من الفنانين، كما يكشف الستار عن مشهد فني مليئاً بالتنوع بشكل أكبر مما كان عليه في السابق، بمشاركة ما يزيد عن 50 فناناً ممن سلكوا نفس مسار الفن التجريدي والتصويري إلى جانب أولئك الذين انغمسوا بحواسهم الإبداعية والفنية في صياغة الأعمال التركيبية والعروض الأدائية.

 

سيحظى زوّار المعرض بفرصة لن تتكرر لرؤية بعض الأعمال الفنية الأولى لهؤلاء الفنانين، بما فيها لوحة “أدا أدا” (1959) للفنان المعروف أليكس كاتز ولوحة ضخمة من سلسلة “شبكة اللانهاية” بريشة الفنانة يايوي كوساما وعمل تركيبي للفنان دان فلايفن الذي أبصر النور في نفس العام الذي طوّر فيه أول مجموعة أعمال تركيبية مبتكرة من مصابيح الإنارة. ويصاحب المعرض مجموعة من الصور بعدسة جون كوهين وداني ليون والتي تستعرض مشاهد من مدينة نيويورك بالإضافة إلى مجموعة من الوثائق والصور من فعاليات فنية ومراسلات صحفية حول المساحات الفنية التي أدارها هؤلاء فنانون.

 

وتتولّى مهمة الإشراف على معرض “ابتكار مركز المدينة الفني”، الذي يُقام خلال الفترة 4 أكتوبر – 13 يناير في رواق الفن بجامعة نيويورك أبوظبي، القيّمة الفنية ميليسا راكليف، وهي أستاذة مساعدة في قسم الفن والمهن الفنية في كلية ستاينهارت التابعة لجامعة نيويورك.

 

وبهذه المناسبة، قالت مايا أليسون، رئيسة القيّمين الفنيين والمدير المؤسس لرواق الفن بجامعة نيويورك أبوظبي: “يضعنا معرض ’ابتكار مركز المدينة الفني’ برؤيته الواسعة أمام الدروب التي انطلق منها هؤلاء الفنانون في تطوير مجتمعات فنية بالاعتماد على جهودهم الذاتية، والتي أفضت إلى إحداث صحوة كبرى في الحراك الفني والإبداعي. وبعد النجاح الكبير الذي حققه معرض ’لا نراهم لكننا: تقصي حركة فنية في الإمارات، 1988-2008’ الذي سلّط الضوء على إحدى المجتمعات الفنية البارزة في دولة الإمارات، يستكمل معرض ’ابتكار مركز المدينة الفني’ حوارنا الفني ولكن في مكان آخر تحديداً في مدينة نيويورك خلال فترة الخمسينيات. ويمثّل هذا المعرض محطة بارزة في مسيرة متحفنا الأكاديمي، لاسيّما وأنه يُعتبر أول معرض متحفي يضم أعمالاً مُعارة من أكثر من 100 متحف ومجموعة فنية من الولايات المتحدة. ونحن سعداء باستضافة هذا المعرض، تماشياً مع رؤيتنا والتزامنا ببناء جسور تربط الفنون والتاريخ الفني العالمي بالأسئلة المطروحة هنا في رواق الفن، ونحن نتطلع إلى خلق حوار هادف بمشاركة الجمهور والفنانين حول هذا المعرض الذي يحظى بأهمية كبيرة”.

 

يفتح المعرض أبوابه أمام الجمهور يوم الأربعاء الموافق 4 أكتوبر على مدار الأسبوع عدا أيام الأحد ويستقبل الزوّار خلال الفترة 12-8 صباحاً، كما يوفر جولات تعريفية تُحجز مسبقاً حول الأعمال الفنية المعروضة سواءً للأفراد أو المجموعات.

 

ويحفل معرض “ابتكار مركز المدينة الفني” ببرنامج عام يضم مجموعة واسعة من الفعاليات والحوارات لجميع الأعمار، تُقام خلال أيام المعرض. للمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني لرواق الفن: www.nyuad-artgallery.org.

 

“ابتكار مركز المدينة الفني: صالات عرض بإشراف الفنانين، ١٩٥٢-١٩٦٥”

 

4 أكتوبر 2017 – 13 يناير 2018

رواق الفن بجامعة نيويورك أبوظبي

ساعات الزيارة: من الاثنين إلى السبت خلال الفترة 12 – 8 مساءً (عدا أيام الأحد من كل أسبوع)

رسوم الدخول: يستقبل رواق الفن الجمهور مجاناً.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>