أخر الاخبار
أنت هنا: الرئيسية 2 تربية وتعليم 2 داء الكلب بين البشر الخفافيش هي السبب رقم واحد..

داء الكلب بين البشر الخفافيش هي السبب رقم واحد..

داء الكلب: ما هي الأعراض وما هو الحيوان المسؤول عن نشر العدوى؟
داء الكلب: ما هي الأعراض وما هو الحيوان المسؤول عن نشر العدوى؟
2019/11/06

المشهد
بين العامين 1960 و 2018  تم الإبلاغ عن 125 حالة داء الكلب في الولايات المتحدة، هل يمكنك تخمين السبب الأول وراء هذه العدوى؟
عندما يتعلق الأمر بحالات داء الكلب بين البشر الخفافيش هي السبب رقم واحد وفقا لمركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.
7 من كل 10 أمريكيين ماتوا من داء الكلب أصيبوا بسبب الخفافيش.
نظر الباحثون في الإصابات من عام 1938 إلى عام 2018 ووجدوا نمطين متميزين: حتى عام 1960 جاءت معظم الإصابات من عضات الكلاب ،وفي أعقاب فرض لقاحات الحيوانات الأليفة الإلزامية تحول هذا النمط من 1960 إلى 2018، سبعون في المئة من حالات داء الكلب البشري جاءت من عضات وخدوش الخفافيش و28 في المئة من الكلاب والباقي من اتصال مع الحيوانات البرية الأخرى.
عندما يعض حيوان مصاب الإنسان ينتقل فيروس داء الكلب من اللعاب عبر الجرح المفتوح إلى الأعصاب ثم ينتقل إلى المخ والحبل الشوكي.
العملية يمكن أن تستغرق ما بين 3 إلى 12 أسبوعاً والأعراض لدى البشر تشمل الهلوسة والأرق وسيلان اللعاب والخوف من الماء.
ويوصي مركز السيطرة على الأمراض بثلاثة أشياء لمنع داء الكلب:
1. تجنب الحيوانات البرية
2. تلقيح الحيوانات الأليفة
3. الحصول على العلاج الطبي على الفور عند العض من قبل حيوان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*