أخر الاخبار
أنت هنا: الرئيسية 2 عالم الطفل والإسرة 2 إليكم ماهي الأشياء التي تريد النساء من الرجال القيام بها ..

إليكم ماهي الأشياء التي تريد النساء من الرجال القيام بها ..

تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة؛ اسم الملف هو Things-All-Women-Want-02.jpg

7 أشياء تريد النساء من الرجال القيام بها

في البداية؛ وقبل الحكم على محتوى المقال من عنوانه. نرغب في القول بأننا نعلم أن التعميم  أمر شديد الخطورة، خاصًة إن كان على النساء، إذ أن هناك أمور فردية تختلف من امرأة لأخرى. ولكن بشكل عام هناك أشياء عامًة تتفق أغلب النساء عليها، ولا تحب التمادي فيها، يمكنك قراءة المقال والحكم عليها، لأنك غالبًا ستعرف بعضها.  

الصدق ولكن ليس الكثير منه

الصدق بين الرجل والمرأة من أهم أسباب نجاح العلاقة بينهما، فعلى أساس الصدق تحديدًا تُبنى الثقة بين الطرفين، والنساء تُحب الرجل الصادق لأنه الضمان الأهم لإقامة علاقة صحية وسليمة بين الطرفين. لكن في الوقت نفسه هناك أمور لا تريد المرأة ان تسمع رأيك الصادق فيها؛ مثلًا حين تسألك هل زاد وزنها في الفترة الأخيرة لا ترد بالإيجاب، وحين تشتري فستانًا جديدًا امدح اختيارها وامدح طلتها بذلك الفستان وإن رغبت أن تبدي تعليقًا سلبيًا لا تقله بشكل مباشر وصريح.

الفهم

إن وجود شخص يفهمك في حياتك يعني أنه يعرفك تمامًا من الداخل؛ ولهذا فالنساء يحبون الرجل الذي يعرفهن حقًا من الخارج والداخل، من وجهة نظر، أعم فنحن جميعًا نحتاج في بعض الأحيان إلى الشعور بأننا نستحق الحب والفهم، نحن الحقيقيون – وليس كما يرآنا الغرباء من الخارج. 

الرحمة والحنان: أي أن تكون قادرًا على المحبة

لا تريد المرأة أن يحبها الرجل فقط ولكنها تريد أيضًا أن يجعلها تحب الحياة والأشياء الجميلة، أن يكون رحيمًا وحنونًا وسهل المعشر؛ إذ في النهاية فإن الحياة التي نعيشها ليست سهلة وجميعنا نقابل تحديات لا تنتهي سواء في العمل أو الدراسة، ولهذا فالشريك يجب أن يكون رحيمًا تطيب معه الحياة ولكن أيضًا مهم أن يكون رحيمًا دون ضعف.

الشعور بالأمان 

تتعرض المرأة العربية، طوال حياتها لحرب شرسة ضد حياتها الشخصية والجنسية وسلامتها النفسية، وعليه فقد تعرضت لوابل من الرسائل التي زعزعت ثقتها في نفسها، ومن هنا يمكننا القول أن أكثر ما تريده المرأة العربية من الرجل هو الأمان؛ تلك المساحة التي تجعلها تشعر بالحرية في حضرة شريكها، والأمان وحده هو الذي يمكن المرأة من النمو لأنه يمحنها قوة هادئة تسمح لها بالتخلص من الضرر الذي تعرضت له في الماضي.

الدعم العاطفي

تريد المرأة أن تشعر دومًا بالدعم العاطفي؛ وترغب كذلك أن تتأكد أنها في مجال رؤيتك بمعنى أنك تراها وتستمع إليها وتهتم بمشاكلها، لا تريد بالضرورة أن تتأثر بحالتها العاطفية، لكنها تريدك أن تكون شاهداً عليها؛ فإذا كانت تجلس بعيدًا عنك في الغرفة ولم تستوعب حقيقة أنها تعاني عاطفيًا وعلى وشك البكاء، فستبدأ في تقليل ثقتها بك وستفكر”إذا كان لا يرى أنني أتألم الآن، فكم من الوقت سيستغرقه لمعرفة ذلك؟ هل سأعاني لأيام أو أسابيع قبل أن يدرك ذلك أو يهتم بما يكفي لمساعدتي في ذلك؟ أعتقد أنني يجب أن أعتمد على نفسي لدعمي العاطفي”

الشعور بالتقدير والتشجيع

جميعنا نحتاج إلى التشجيع حتى نمضي قدمًا في الحياة، والمرأة تحتاج إلى دعم وتشجيع شريكها في نجاحها، فعلى سبيل المثال إذا حصلت المرأة على ترقية في عملها فإنها سترغب في أن يحتفل بها شريكها ويكون فخورًا بها.

يمكنها الاعتماد عليك في الأوقات الصعبة

تصبح الحياة فوضوية في بعض الأحيان، وعاجلًا أم آجلًا ستظهر تحديات الحياة التي لا مفر منها، ويجب القول أن المرأة العربية قادرة على التعامل مع تلك التحديات ولكنها حين تختار شريكًا لحياتها لن ترغب أن ينهار منها في منتصف الطريق أو يختفي حين تظهر الصعوبات، لأنها وقتها لن تحزن على غيابه وقت الصعاب على قدر حزنها على ثقتها التي كسرها.

اضف رد