أخر الاخبار
أنت هنا: الرئيسية 2 تربية وتعليم 2 كتب : شحاتة إسماعيل..عن أسرار لا يعرفها الكثيرون عن العلاقة الزوجية..

كتب : شحاتة إسماعيل..عن أسرار لا يعرفها الكثيرون عن العلاقة الزوجية..

أسرار لا يعرفها الكثيرون عن العلاقة الزوجية

تعتبر العلاقة الزوجية ضرورية في حياة الشريكين؛ نظرا لأنها تسهم في إحداث التوازن في الشخصية وتخلق الحب والحنان في نفوس الزوجين لبعضهما، حيث تساعدهما على استكمال حياتهما الزوجية بشكل ناجح وسليم، هذا فضلا عن منافعها الكثيرة على الصحة سواء كانت جسدية أم نفسية، والمقصود هنا هو ليس عدد المرات بل النوعية، فهناك دراسات عالمية تثبت أن الممارسة تشفي من كثير من الأمراض.

فوائد العلاقة الزوجية  

وهناك فوائد كثيرة لممارسة العلاقة الزوجية لا لأسباب نفسية وحسب، بل لأسباب صحية كذلك، فهي تزيل آثار الشدة والتوتر وتخفض معدلات الإصابة بالآفات القلبية وتعزز أداء الجهاز المناعي لدى الزوجين، وتحافظ على سلامة غدة البروستات للزوج.

في المقابل كثيراً ما يعتري العلاقة الزوجية شيء من الفتور بعد السنوات القليلة الأولى من الزواج وغالبا ما تتعدد الأسباب التي تزيد من فترات التباعد بين مرات ممارسة العلاقة الزوجية، مثل الإرهاق وضغط العمل أو اضطرار أحدهما للعمل بعيداً عن الآخر، وكذلك قد تسبب بعض الظروف الاجتماعية التوقف عن ممارسة الجماع لفترة.

الحل السحري للخلافات الزوجية.. فن امتصاص الغضب

ما يجب أن تعرفه عن العلاقة الزوجية

وهناك بعض المعتقدات الخاطئة المتعلقة بالعلاقة الزوجية فغالبا ما يعتقد بعض الأزواج «زوجات وأزواجاً» أن المتحكم الوحيد في العلاقة الزوجية هو الرجل، وأن المرأة ما هي إلا وسيلة لتحقيق المتعة له، وهذا المفهوم الخاطئ منتشر بين معظم شرائح وطبقات المجتمع، وبدرجات متفاوتة. والحقيقة أن العلاقة الزوجية حق مضمون للزوجة وللزوج على حد سواء.

أيضا هناك مفاهيم مغلوطة حول عدد مرات ممارسة العلاقة الزوجية وهو أمر يختلف من حالة إلى أخرى، وغير ثابت حتى بين الزوجين وهو يتعلق بكثير من العوامل والمتغيرات، ولكن من المتعارف عليه علمياً أن معدل المرات الخاصة بالممارسة الحميمة يكون في ذروته أول شهور الزواج، ثم يأخذ نمطاً أكثر استقراراً، وبمعدل مرة إلى ثلاث مرات أسبوعياً في معظم الحالات.

دراسات علمية: الحب بين الزوجين من أسباب زيادة الوزن

نصائح بشأن العلاقة الزوجية

وفيما تنعكس مشاكل العلاقة الزوجية على دمار الحياة الزوجية، وتؤدي إلى الطلاق، تعد الممارسة  الفعالة والجيدة مؤشرا على أن الحياة الزوجية ناجحة ومفعمة بالحياة، لذا ومن أجل إنجاح العلاقة الزوجية وتجنب أمور الحياة اليومية التي قد تكون معقدة بعض الشيء نقدم لك عزيزي الرجل عدة نصائح بشأن العلاقة الزوجية..

ومن أبرز الأمور التي تساعد في نجاح العلاقة الزوجية التواصل سواء بالنظر أو حتى بالكلمات الرقيقة كالتحدث بعبارات الحب والمغازلة وكلمات الرومانسية والاشتياق، كذلك يجب الحرص على أن تكون العلاقة الزوجية عملية مشاركة بين الزوجين بأن تستمتع زوجتك مثلك، وأن تصل إلى مرحلة الرضا تماماً مثلما تريد ومن دون افتعال.

للآباء.. 5 قيم تزرع في طفلك الشخصية القيادية الناجحة

كذلك على الزوج أن يحاول أن يقوم بعمل مساج لزوجته وهي أيضاً تقوم بنفس الفعل له، فذلك يلهب المشاعر، فالمرأة تحب أن تشعر بالاسترخاء والراحة قبل البدء في ممارسة العلاقة، أيضا على الرجل أن يشكر زوجته بعد انتهاء  العلاقة، وألا يتردد في تذكيرها بمدى تفاعله الإيجابي فيما بعد.

كذلك يجب على الرجل الاهتمام بمظهره ورائحته التي تصدر من جسمه خاصة المناطق الحساسة والتي تعدّ السبب الأول لنفور الزوجة، لذا فحتى لو لم تشتك الزوجة من ذلك فعليك أن تكون حريصاً على نظافتك الشخصية ولا تنسَ العطر والكريم والحلاقة وما لها من مفعول ساحر على العلاقة الزوجية.

ومن الأمور التي تجعل الزوجة أكثر رغبة في ممارسة العلاقة الحفاظ على قدسية تلك العلاقة بكتمان أسرارها بكل ما فيها من سلبيات وإيجابيات، كما يعد عنصر المفاجأة من أحب الأشياء إلى زوجتك أثناء ممارسة العلاقة، فهي تزيد من إثارتها وفي نفس الوقت تكسر الملل والروتين في العلاقة.

كما يجب على الرجل أن يحرص على كسر وتغيير الروتين المحدد في ممارسة العلاقة الزوجية لإضفاء مزيد من الإثارة، وتجربة أمور جديدة وأوضاع جديدة، أيضا عليه إثارة روح الدعابة عن طريق إلقاء النكات المضحكة والمواقف الطريفة، فذلك يساعد كثيراً على كسر حواجز الملل الذي قد يحول العلاقة لشيء بارد ومدمر للحياة الزوجية، وأخيراً الحب فهو مصدر كل شيء، وهو الحاجز الذي يقف أمام الصعاب والعقبات والمشكلات الزوجية، وهو الطريق السريع والممتع لعلاقة زوجية رائعة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*