Announcement

Collapse
No announcement yet.

لقاء مع محمود طليمات

Collapse
X
 
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • لقاء مع محمود طليمات

    لقاء مع المسرحي
    محمود طليمات


    الضيف : محمود طليمات
    المحاور : فريد ظفور
    بتاريخ :2/11/2003



    * 1943 انتمينا إلى نادي دوحة الميماس
    مسرحية عبد الرحمن الناصر كانت مقررة أن تعرض بمدينة طرابلس تحت رعاية عبد الحميد كرامة و ألبسة المسرحية كانت بالأجرة من عند قيصر عامر أحضرها عبد النافع السباعي و أبو فاروق و ناظم عبارة و قبل يومين من عرض المسرحية توفي شقيق عبد الرحمن كرامة و اقترحت باسم الميتم الإسلامي أن تقدم بحلب و تم ذلك و من ثم قدمت عن طريق بشير المعصراني بالقصير مكان عمله حيث استقبلهم الخوري و قدم لهم أصناف لذيذة من السمك بكلمة ترحيبية يثني فيها على الفن و الفنانين و رغم الجو الماطر أكرم الضيوف .
    ـ2ـ العمل الثاني: جريمة الآباء ( قصة لأب يعيش مع عائلته عيشة سعيدة ) ثم تتوقى زوجته و يعرّفه بعض الناس بامرأة سيئة السمعة و يبدأ صراعه مع أبنائه حيث يخرجهم و يطردهم من المنزل . مثّل فيها الأدوار : مظهر طليمات ـ بشير المعصراني ـ محمود طليمات ـ سهير السباعي ـ مظهر شاهين ـ محمد روحي طيارة ـ نزار الميرـ بدر قباقيبو .
    ـ3ـ العمل الثالث: من إعداد زكي طليمات اسمه المنقذة عام 1944 .
    ـ4ـ في سبيل التاج : بين البلقان و الأتراك تتحدث عن تحرر البلقان بقيادة قائد يحلم أن يكون ملكاً و كان يمده بالمساعدة الأسقف إيتيان و هذا القائد يحضر لزوجته عرافة و تقول لها بأنها سوف تصبح أميرة إلى ملكة لذلك أضحت تطالب زوجها بعرش المُلّك و أصبحا فئتين ( الشعب و الجيش ) و القائد برانكومير, مثل فيها ناظم عبارة ـ مراد السباعي ـ حسن مراد ـ سعيد تلاوي .
    ـ5ـ المسرحيات التي أخرجها : (جزاء الشهامة ) قدمت للتشجيع لإقامة مدارس في المدينة حيث كان مديراً للتربية حافظ الجمالي و كان الناس يقدمون التبرعات النقدية أو العينية و نحن قدمنا المسرحيةتبرع (عبد بن عبد العزيز و مدرسة الهاشمية ) 1948 م.
    و الأستاذ ماهر مثل دور أميرة ثم دور سلمان .
    ـ إحدى النوادر و بينما هما يوزعان البطاقات لإحدى المسرحيات في البنك السوري اللبناني و قال لهم المدير ألم تجدوا عملاً غير هذه الشحادة ؟! فردوا عليه حضرنا لندعوك إلى العرض المسرحي فقام خالد كالا و قال له هؤلاء مشهورون بحمص .
    ـ كان يوزع البطاقات لأصدقائه و يدفع هو ثمنها من جيبه .
    ـ كان العبء المادي يقع على كاهل الممثل و لكن حبهم لهذا الفن كان ينسيهم ذلك .
    ـ كانوا يجرون بروفات لمسرحيات بالجملة و لكن أكثرها لا تعرض لضيق الحال .
    ـ بينما كان عبد الحميد الطرابلسي لديه بالحديقة صالة و مسرح يعرض عليها مقابل اااااا الشباب و كان لديه أعضاء مآزرين لذلك كانت مسرحياته أكثر .
    ـ العنصر النسائي كان زمرة دموية نادرة بل معدوماً تماماً .
    ـ بعد العصر العرض للنساء و ليلاً العرض للرجال .
    ـ لباس الممثلين من حسابهم و يذكر جلابية خسر ثمنها و أعادها للحاج حامد طليمات .
    ـ قدموا مسرحية مجنون ليلى .
    ـ مسرحية ومعتصماه عام 1955 في دار الألحان .
    ـ كانت تقدم مسرحياتهم بفصول تاريخية أو اجتماعية أو فكاهية
    - الأستاذ ماهر كان موظفاً بالسلمية ثم بالقصير ويحضر للمدينة يومي الخميس والجمعة و بدل رؤية زوجته وأولاده كان يذهب إلى النادي من أجل البروفات أو العروض وبقية الأسبوع أقوم بأداء دوره أنا
    - مسرحية ( صلاح دهني ) قمت بإعدادها وإخراجها ( وهي عن الجزائر )
    - مسرحية ( من أجل التحصين ) عام 1958 م عن حشود تركية قبل الوحدة بين مصر وسوريا .
    - في سبيل التاج عام 1953 م
    - عبد الرحمن الناصر 1943 م قدمت في حلب ، مثلت دور عبد الله الناصر في حمص عام 1953 م في سينما الشرق مثلت دور أمية ابن عم الناصر ثم أحياناً دور الناصر .
    - بالستينات : تفرغت والأستاذ ماهر لممارسة الفن لصالح وزارة الثقافة . ماهر كان بالديوان وأنا كنت بالمالية ، وأصبحنا موظفين بدلاً من ممثلين !!
    - بالستينات : للأستاذ مراد قدمتم : وجوه وأقنعة - شيطان في بيت – ضابط عثمان – معركة في طاحون – سجين الدار – في الطريق – مشكلة الراتب – قدمت بالمركز الثقافي وكانت رجاء الحبال موظفة من اللاذقية كانت تنسق مع اللاذقية لتقديم مسرحياتهم هناك .
    س : موقع الفنان لماذا ليس له القيمة المعنوية ؟ ؟
    لأنهم يعتبرونه مهرج أو مشخصاتي ، لكن بعائلة محمود طليمات كان والده يحضر له أعماله كلها لكن بيت أهل أمه لا يحضرون له ، لأن أصبح للفن قيمة لاسيما وأن وجهاء البلد الوطنيين يشاركون بالأعمال الفنية وهم وطنيين أمثال : حج سليمان معصراني – وأخيه عبد القادر – ورشيد ملوحي – أديب موصلي – وهم من خيرة الشباب الوطنيين .
    قصة الشركة السورية اللبنانية : ( للإنتاج السينمائي ) أرسلوا نصوص من مسرحية هنانو وحضر لاختيار فنانين من أعضاء دوحة الميماس وكان عدد المشاركين كثر جداً من بينهم كان عبد الجواد جمعة وشاب من بستان الديوان وكأنهما متمرنين من السابق ولكن المخرج التركي ( محمود مور الله ) لم يعجبه أحد وطلب من أبو نزار ( أن يحضر له بعض الممثلين ) .
    - نجيب الدرويش : قرأ له ولفرحان بلبل المسرحية من الفصل الأول حتى الفصل الخامس
    - كانت ذاكرة محمود قوية جداً جداً بحيث يحفظ كل أدوار المسرحية ويساعد الملقنين ، ومن الطرائف في حلب : كان المرحوم ناظم عبارة لغته الفصحى ضعيفة . وكان واضع مصباح شاهين بالجورة وآخر بين الكواليس والاثنان تأخرا بالتلقين فأسعفهما محمود وعند النهاية صرخ المخرج ( اثنان للتلقين ولولا محمود طليمات لتبهدلنا )
    - مشهد من الناصر ( بمسرح الزهراوي ) : - وقالت زوجة عز الدين لابنتها اخرجي ( عند أباك ، فعندما نادت ( بابا ..... بابا ) تلعثم وتبلجم فضمه محمود بعد أن قال له داخل عليك أسعفني نسيت الدور فأصبح يلقنه كلمة كلمة وهو يضمه إلى صدره فرحاً بعودته ، وعند النهاية شكره وقال له : لولاك لاتبهدلت .
    - عام 1988م : تم تكريم الثلاثي المبدع : المرحوم مراد السباعي – ماهر عيون السود – محمود طليمات . بشهادات تقدير ممهورة من ( فرحان بلبل ) وبكأس ، كانت الصحف و المجلات تغطي أعمالهم لكن النقابة لم تحترمهم .
    - كذلك قدموا من أعمال مراد السباعي مسرحية ( موليير )
    - كان الفنان الموسيقي الراحل سميح البنك يقدم بين فصول المسرحيات فواصل موسيقية ، حيث أن الموسيقى التصويرية والديكور والإضاءة لا وجود لها في المسرح (سينما الأوبرا ) لكن عام 1948 شهد عصر ولادة الميكرفونات في حمص بمسرحية ( جزاء الشهامة ) ميكرفون واحد .
    - س : في الميزان حمص وبقية المحافظات ولاسيما دمشق ؟
    أحد المسؤولين باللاذقية واسمه عدنان ( ممثل الدعاية والإعلان بالتربية ) قال لهم : بوزنكم ومقدرتكم لم نشاهد !؟ إلا بالفرق المصرية التي تحضر .
    - س : علاقاتهم بالممثلين المصريين اللذين حضروا إلى سوريا ؟؟
    عام 1944 حضر إلى حمص ( سراج منير – فؤاد شكيب – يوسف شاهين – يحيى شاهين – محمد توفيق – بشار واكيم [ الذي يوجد منه رسالة إلى الفنان ماهر عيون السود ] )
    - س : ما رأيك بالفنان ماهر عيون السود ؟؟
    كان فدائياً مضحياً معطاءً وأسلوبه أن يفرح الموجودين – ورغم أن قلبه أحياناً يكون يقطر دماً ولكنه يريد أن يضحك الناس لأنه من الألم يبدع .
    - معظم مسرحياتهم لموليير أو للروس ولكن أعمال شكسبير نادرة نظراً لوجود دور البطولة بأعماله للعنصر النسائي وهذا مفقود عندنا .
    - من مسرحيات محمود طليمات : بيت في بورسعيد – سمسار العرايس
    - آخر الأعمال التي قدمت في مبنى إتحاد الكتاب العربي في حمص هي ( الشاعر و اللص ) عام 1972م.
    - عبد المعين مللوحي و ( الراحل نجاة قصّاب حسن ) وعدوهما بالمعهد العالي للتمثيل بمصر لدراسة الفن ، ولكن خلاف شخصي بينهما وبذلك بلغوا عن القرار بزمن الانفصال فطارت البعثة !!
    - مسرحية لمحامي ( فليب نصرة ) : من المغتربين أسمها : عروس ودوطتها اسمه( هند وهنودة)
    كان حبه للفن أسمى وعشقه للمسرح أعمى ، ورغم أن جده والد أمه متوفى قدم دوره بالمسرحية كاملاً ، ويعتبر للمرحوم محي الدين الدرويش له الفضل بتدعيم اللغة الفصحى بأعمالهم كلها .
    - تمنى لو استطاع تقديم دور صلاح الدين كله وليس مشهداً
    - شارك محمود وماهر بكافة النشاطات المسرحية المدرسية في السبعينات
    - حسان يونس كان بالفرقة و إيلي غريبة شارك معهم
    - نجيب الدرويش ( مدرسة القادسية ) له اليد البيضاء باكتشاف الطالب نجاح السفكوني و الممثل محمود طليمات
    - زمن الوحدة حضر لحمص المصري أسعد جواد ( عدة مسرحيات ) .
    - ندرة اليازجي مديرة مدرسة الغسانية ساهمت برعاية المسرح المدرسي .
    - رضا صافي بمسرحية الجزاء لـ عبد الحق عبود
    - البخيل ( موليير ) قدم دور البخيل ( دريد الخواجة )
    - سعاد البغدادي بمسرحية ( أبو خليل في باريز ) إخراج محمود طليمات
    س : نصيحتك للجيل القادم ؟
    ألا يفكروا بالظهور بسرعة ، الصبر والعمل الدؤوب و الخوف من النكسة !! لأن الوصول إلى القمة سهل و لكن المحافظة عليها صعب .
    س : حكمتك المفضلة ؟
    يمكن أن يستمع الإنسان لمواعظ ومحاضرات كاملة عن مضمار الخمر و القمار و لكن أداء هذه الأدوار وأثرها عن طريق الممثل بكثير من المواعظ ....
    س : مطرب أو مطربة ؟
    نجيب زين الدين وقدود حمصية للشيخ أمين الجندي ، المطربة الحلبية ماري جبران ونجاح سلام اللبنانية .
    - الثنائي دريد ونهاد مع الماغوط كانت فترتهم ذهبية بالستينات عن طريق التلفزيون
    - محمد مظهر طليمات ( أبو نزار ) له فضل على المسرح لأنه علم مراد السباعي .
    - شبيه محمود طليمات المصري محمود مرسي .
    - كان يقلد الممثل ( عباس فارس ) الذي مثل مع أم كلثوم وزكي مراد و حسين رياض
    - الفنان زكي طليمات قريب محمود طليمات و له منزل في بستان الديوان جامع الفضائل ، وحج نعيم طليمات وعبد الجليل طليمات بطرابلس كذلك أقرباء محمود .


    ___________________________________
Working...
X