Announcement

Collapse
No announcement yet.

التعاون في مجالات السياحة وعدة مجالات بالمباحثات السورية الإيطالية

Collapse
X
 
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • التعاون في مجالات السياحة وعدة مجالات بالمباحثات السورية الإيطالية

    مباحثات سورية إيطالية حول تطوير
    التعاون في مجالات السياحة
    والصناعات الغذائية والزراعية والأجهزة الطبية



    دمشق-سانا
    تركزت مباحثات رئيس وأعضاء غرفة تجارة دمشق مع الوفد التجاري لغرفة تجارة باليرمو الإيطالية وجلسات العمل بين الجانبين على تطوير مجالات التعاون التجاري والاستثماري في قطاعات السياحة والطاقة والصناعات الغذائية و الزراعية والمفروشات والمعدات والأجهزة الطبية.
    وناقش الجانبان مجالات التعاون والفرص المتوفرة في السوقين السورية والإيطالية وسبل زيادة الميزان التجاري وتنويع السلع المتبادلة وتذليل العقبات التي تعترض العمل المشترك والآليات المناسبة لعقد شراكات بين رجال الأعمال من البلدين.
    وأشار رئيس غرفة تجارة دمشق غسان القلاع إلى تميز العلاقات التجارية والثقافية السورية الايطالية وعمقها لافتا إلى اهمية الاستفادة من التجربة والخبرات الايطالية في تصنيع المنتجات الزراعية السورية إضافة إلى وجود فرص واعدة للتعاون في مجالي الألبسة والنسيج.
    وأكد ضرورة تعميق العلاقات المشتركة في مجال السياحة واستثمار الفرص والمواقع السياحية اضافة إلى توطين صناعات التكنولوجيا والبرمجيات عبر خريجي الجامعات الايطالية من السوريين داعيا رجال الاعمال الايطاليين إلى عقد شراكات مع نظرائهم. وعرض القلاع للبيئة القانونية والتشريعية التي وفرها القانون 8 لتشجيع الاستثمار مشيرا إلى وجود بنية تحتية وفرص واعدة للاستثمار في مختلف القطاعات يمكن لرجال الاعمال الايطاليين الاستفادة منها واقامة استثماراتهم.
    من جهته لفت رئيس غرفة التجارة الدولية في سورية الدكتور عبد الرحمن العطار إلى مجالات واسعة من التعاون بين الجانبين وخاصة في مجالي السياحة والشركات الصغيرة والمتوسطة عبر تدريب الكوادر السورية في معاهد التدريب الايطالية معربا عن سعي غرفة تجارة دمشق مع غرفة تجارة باليرمو لاقامة نقطة تعاون في مجال الاعمال لتسهيل عمل رجال الاعمال من البلدين في المجالات المتعددة.
    بدورها بينت رئيس وفد غرفة تجارة باليرمو ماريا جيلينو ان التعاون الاقتصادي والثقافي القائم بين البلدين يعكس الرغبة المشتركة والحرص على تطوير هذا التعاون في مختلف المجالات مؤكدة رغبة رجال الاعمال في غرفة تجارة باليرمو في اقامة علاقات متميزة مع نظرائهم السوريين وتوسيع هذه العلاقات إلى أكثر من العلاقات التجارية.
    وتعد إيطاليا أول شريك تجاري أوروبي لسورية بحجم تبادل تجاري بلغ نحو 310ر94 مليار ليرة عام 2008 منها 146ر55 مليار ليرة صادرات سورية في حين بلغ حجم المستوردات 164ر39 مليار ليرة.

  • #2
    رد: التعاون في مجالات السياحة وعدة مجالات بالمباحثات السورية الإيطالية

    مشاريع ضخمة و نتمنى تحقيقها..
    شكرا عالخبر!!

    Comment

    Working...
    X