العودة   منتديات المفتاح > المفتاح السياسي > القضية الفلسطينية

القضية الفلسطينية كل مايهم القضية الفلسطينية من شئون

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-02-2010, 02:08 AM   #1
توفيق جوادي
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 672
افتراضي امير الشهداء - ابو جهاد ( خليل الوزير )

امير الشهداء - ابو جهاد ( خليل الوزير )
بسم الله الرحمن الرحيم
أمير الشهداء
خليل الوزير / ابو جهاد

بوصلتنا لن تخطئ ... ستظل تشير الى فلسطين

ان الشعوب طالما بقيت تمتلك الارادة والتضحية ، فانها ستتمكن من الوصول الى أهدافها العليا ، عند ذلك فقط يبقى رأسها حراً طليقاً في فضاء الحرية و الحداثة وأرجلها مغروسة كذلك على أرض الوطن ؛ الأرجل على الأرض والرأس في السماء ، والبديل لهذا الواقع الذي يغرس القدمين في التراب ويجعل الرأس حراً طليقاً هو … اما أن يزحف كلاهما على التراب ، وبذلك تكون الشعوب كالزواحف التي لا يرتفع رأسها عن أقدامها ، أو أن يحلق كلاهما في سماء الخيال الذي لا يُعرف فيه الرأس من الرجلان.
رأسنا سيبقى في السماء ، و أقدامنا مغروسة في تراب وطننا ، جماجمنا نُعَبِدُ بها طريق النصر والعودة الأكيدة ، البوصلة لن تخطئ الطريق ، ستظل تشير الى فلسطين … وعلى خطى خليل الوزير " أبو جهاد " سنظل سائرين .
أبو جهاد .. حياته ونشأته :
ولد خليل ابراهيم الوزير ( أبو جهاد ) في الرملة في 10/10/1935م ، وبقي فيها حتى عام 1948م ، ليرحل بعدها مع أهله بعد المجازر الصهيونية التي ارتكبت بحق أهالي مدينة الرملة وكان لا يزال في الثانية عشرة من عمره . لجأ مع أهله الى مدينة غزة وترعرع فيها واتم دراسته الثانوية وأكمل تعليمه الجامعي في جامعة الاسكندرية في مصر .
بداية الطريق :
بدأ خليل الوزير طريقه النضالي مع جماعة الاخوان المسلمين ، وكان خلالها يقود بعض العناصر الإخوانية المسلحة لتنفيذ هجمات فدائية على أهداف إسرائيلية انطلاقاً من قطاع غزة . ومن أبرز العمليات التي تمت آنذاك عملية نسف خزان زوهر عام 1955م ، لكن هذه العمليات لم تستمر ، وخليل الوزير ذهب الى مصر لاكمال الدراسة الجامعية . عاد الوزير في صيف 1957 ليواصل المسيره ، لكن الحصار الذي كان يفرضه جمال عبد الناصر على الاخوان في قطاع غزة كان يمنع مواصلة المسيرة الجهادية ، فما كان من خليل الوزير الا ان طرح على زملائه في القطاع فكرة بالغة الجرأة تتلخص في أن يقوم الإخوان المسلمين في قطاع غزة بإنشاء جماعة سياسية لا تحمل اسمهم تجعل من تحرير فلسطين هدفها الأساسي باعتماد وسائل العمل الفدائي. وأشار الوزير في مذكرته التي قدمها لقيادة الإخوان في القطاع إلى الحصار الذي يواجهه الإخوان، وإلى أن قيام جماعة تحمل اسماً جديداً قد يحقق التخلص من الحصار الذي يفرضه عليهم جمال عبد الناصر من ناحية ، كما سيساعد في تركيز هذه الجماعة على هدف تحرير فلسطين وعلى جذب أكبر قطاع فلسطيني ممكن إلى إطارها. ولم يخفِ الوزير في مذكرته أن على الجماعة السياسية الجديدة أن تتحلى بمرونة أيديولوجية... ولكن اقتراح خليل الوزير لم يستدع اهتماماً أو دراسة واسعة داخل الجماعة ، فما كان امام خليل الوزير الا البحث عن الطريق الكفيلة للخروج من الأزمة ، ليعاود الكفاح المسلح .

وتهب العاصفة :
بعد رفض الاخوان المسلمين اقتراح خليل الوزير والذي كان يؤيده فيه مجموعة من العناصر الشابه الاخوانية واخرى على هامش الاخوان .. امثال ياسر عرفات وكمال عدوان وأبو يوسف النجار وغيرهم ..
التقى خليل الوزير مع رفيق دربه وصديق عمره ياسر عرفات – الذي كان يعمل مهندساً آنذاك– في الكويت عام 1958 ، وهناك كونا معاً خلية ثورية أطلق عليها اسم "فتح" وهي اختصار لحركة تحرير فلسطين، وأصدرا هناك مجلة تعبر عن هموم القضية الفلسطينية أطلق عليها اسم "فلسطيننا"، وكانت الصحيفة تطبع في بيروت، لكنها تحرر في الكويت، حيث انشغل عرفات بكتابة المقالات أو جمعها في حين انشغل خليل الوزير بتجميع الصور. وركزت (فلسطيننا) توزيعها علي المخيمات الفلسطينية في سوريا. وكانت الصحيفة مصدر خطر لمن يوزعها أو لمن يقرؤها. وكان خليل الوزير يخاطر بحياته كل مرة يعبر الحدود اللبنانية السورية بسيارة مليئة بنسخ (فلسطيننا).
أنشأت حركة (فتح) أول مكتب لها في الجزائر عام 1964 تحت اسم مكتب فلسطين وكلف أبو جهاد بإدارته وكان اسمه الحركي علال بن عامر ،ونشط عرفات مع خليل الوزير في تجميع الفلسطينيين والربط بينهم .
انطلقت الرصاصات الأولى عام 1965م معلنة عن اتطلاق الكفاح المسلح وموقعة باسم قوات العاصفة الجناح العسكري لحركة فتح ، ليصبح الحلم حقيقة ، وتنطلق الثورة الفلسطينية ، وتبدأ الجولات من هزيمة 67 ، يقفز المارد الفتحاوي عالياً بعد النصر الكبير في معركة الكرامة ، وسيل من عمليات المقاومة ضد الأهداف الصهيونية ، ثم معارك لبنان الطاحنة والصمود الاسطوري في بيروت.
مع بداية السبعينات تركزت جهود منظمة التحرير الفلسطينية على توجيه ضربات نوعية داخل اسرائيل من خلال عمليات اعد لها بدقة ، وتمرس على هذا النمط من العمل الفدائي منذ أواسط السبعينات أبو جهاد ، ومن أبرز العمليات التي خطط لها أبو جهاد عملية نفق عيلبون عام 1965 ، عملية فندق سافوي عام 1975م ، عملية انفجار الشاحنة المفخخة في القدس عام 1975 ، عملية قتل البرت ليفي كبير خبراء المتفجرات عام 1976، عملية دلال المغربي عام 1978، قصف ميناء ايلات براجمات الصواريخ عام 1979 ، عملية الدبويا في الخليل عام 1980 ، عمليات قصف المستوطنات بصواريخ الكاتيوشا عام 1981، أسر الجنود ومبادلتهم باسرى فلسطينيين عام 1982م ، عملية مقر الحاكم العسكري في صور عام 1982والتي سقط خلالها أكثر من 76 عسكري صهيوني مجموعة كبيرة منهم برتب عالية ، توجيه وادارة حرب الاستنزاف ضد العدو الصهيوني في لبنان من82حتى 84 ، العملية البحرية عام 85 ، تنفيذ عملية ديمونا عام 88 والتي قتل فيها ثلاثة من أبرز علماء الذرة الصهاينة وسيل كبير من العمليات الاخرى .

أول الرصاص .. أول الحجارة
تفجر الغضب الفلسطيني في الثامن من كانون الاول عام 1987م ، وانطلقت انتفاضة شعبنا المباركة ، وانطلقت ابداعاتهم ، أبو جهاد رأى الانتفاضة فرصة مناسبة لنقل المعركة الى مكانها الصحيح في الوطن المحتل ، فدعمها بكل ما يستطيع ،وأصبح أبو جهاد مهندس الانتفاضة ، وأصبحت رسائله التي كان يرسلها الى القيادة الوطنية للانتفاضة دستور الانتفاضة الذي ينتظره الجميع ويلتزمون به .
خطط أبو جهاد مع ثلاثة من مساعدية – أبو حسن قاسم وحمدي سلطان ومروان الكيالي – بالتنسيق مع الشيخ عبداللهعزام لاغتيال اسحق شامير عن طريق تفجير مكتبه ، لكن العملية فشلت قبل التنفيذ بدقائق ، فما كان من اسرائيل الا أناغتالت مساعدي أبوجهاد الثلاثة ، وعلى اثر ذلك قام أبو جهاد بالتخطيط لعملية ديمونا ، رداً على اغتيال مساعديه . جن جنون اسرائيل بعد العملية واهتزت اركانها فقامت بارسال غواصة تحمل فريق كوماندوز اسرائيلي الى تونس للاغتيالالقائد أبو جهاد وفي 16 نيسان 1988م فقدت الثورة الفلسطينية القائد الأبرز على امتداد سنوات النضال الفلسطيني .


ولنستمر في الهجوم
لا صوت يعلو فوق صوت الانتفاضة







الصور المصغرة للصور المرفقة
__________________
وطني علمني ان حروف التاريخ مزورة حين تكون بدون دماء
وطني علمني ان التاريخ البشري بدون حب عويل ونكاح في الصحراءhttp://www.wahitalibdaa.com/image.ph...ine=1272034613
توفيق جوادي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بقلم : خليل الحوراني ابو جهاد - فـــــــــــــلــــــــســــــطـــــــــيــــــــن الدكتورة سناء فريد إسماعيل ديوان الألفية ( 1000 قصيدة لفلسطين ) - المؤسس والمشرف العام الشاعر : حسن إبراهيم سمعون 0 05-17-2013 07:07 PM
الفيوم تحضن فعاليات القلم الحر للإبداع في دورته الثالثة بقلم : إبراهيم خليل إبراهيم Editer المفتاح الأدبي العام -مقتطفات - اخترنا لكم 0 06-29-2012 10:52 PM
المشهد: متحدث باسم أسر الشهداء بالسويس: سنمنع أسر الشهداء المكرمين فى إيران من دخول مصر زين العابدين منتدى الأخبار الأجتماعية 0 06-10-2012 08:27 AM
دنيا الوطن: في الشعور بالمسئولية بقلم:المدرب الدولي جهاد خليل احمد زين العابدين منتدى الأخبار الأجتماعية 0 06-03-2012 02:16 AM
رئيس مجلس الشعب جهاد اللحام في أول حديث صحفي لـ«الوطن»...الوزير المخطئ ستطوله المحاسبة أياً كان انتماؤه الحزبي.. بعثياً المفتاح عالم الصحافة 0 05-30-2012 01:52 AM


الساعة الآن 08:57 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. alhotcenter