أخر الاخبار
أنت هنا: الرئيسية 2 أعمال ومال 2 يختتم المخيّم الصيفي من twofour54 فعاليات نسخته الثالثة بنجاح منقطع النظير

يختتم المخيّم الصيفي من twofour54 فعاليات نسخته الثالثة بنجاح منقطع النظير

 

المخيّم الصيفي من twofour54

يختتم فعاليات نسخته الثالثة بنجاح منقطع النظير

الجلسات تضمنت ورشة عمل إبداعية حول قيم المغفور له بإذن الله سمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه

شهد برنامج المخيّم مشاركة مجموعة من الشركاء بما فيهم “سي إن إن” و”بداية” و”توستر للإنتاج” والمركز الثقافي الكوري و”كيدز أنبلجد” و”آلتمت ومنز فيتنس كلوب” و”الغوريثما” وقناة ماجد للأطفال والمجلس الوطني للإعلام ومجلس أبوظبي للشباب والأولمبياد الخاص في أبوظبي ومشروع حفظ النعمة ومؤسسة دوبامين

 

أبوظبي، 29 يوليو 2018: أسدل مخيّم twofour54 الصيفي الستار على فعاليات نسخته الثالثة مسجلاً نجاحاً جديداً يُضاف إلى مسيرته المتميّزة، وقد أتاح هذا العام الفرصة أمام 40 طفلاً مشاركاً لصقل مهاراتهم وتزويدهم بكافة الإمكانات اللازمة التي تدعمهم بينما يمضون قدماً نحو قيادة قطاع الإعلام في المستقبل.

ويُعد المخيم الصيفي والذي يُقدم باللغتين العربية والإنجليزية، والذي شهد اكتمال عدد المنتسبين المحدد خلال 24 ساعةً من فتح باب التسجيل، فرصة رائعة للأطفال ممن تتراوح أعمارهم بين 9 و12 عاماً لخوض غمار تجربة العمل في القطاع الإعلامي المتميّز في أبوظبي على مدار أسبوعين. وفي ضوء زخمه المتواصل وشهرته المتزايدة، تخطط twofour54 حالياً ولأول مرة تنظيم نسخة أخرى من المخيم في وقت لاحق من العام الجاري.

وبهذه المناسبة، قالت سعادة مريم عيد المهيري، الرئيس التنفيذي لهيئة المنطقة الإعلامية- أبوظبي وtwofour54: ” يعد المخيّم الصيفي أحد أبرز مبادراتنا المبتكرة لاسيّما بعد النجاح اللافت الذي لمسناه، ولا تفوتني هذه المناسبة دون الإشادة بدور مجتمعنا الإبداعي ودعمه الكبير في إعداد برنامج متميز يحثّ المشاركين الصغار على التعلّم ضمن أجواء تفاعلية وترفيهية”.

“وقد سعدنا كثيراً برؤية هؤلاء الصغار الذين انضموا إلى المخيم سعياً وراء اهتمامهم لتعلم المزيد حول صناعة الإعلام، ونحن مؤمنون بقدراتهم الكبيرة بعدما لمسنا إبداعاتهم الرائعة وطاقاتهم الكامنة. وسوف سنتابع هؤلاء الأطفال باهتمام شديد بينما يحرزون تقدماً في القطاع خلال السنوات القادمة، وربما سيعودون يوماً ما إلى twofour54 لمشاركة مهاراتهم وخبراتهم الإعلامية مع الأجيال القادمة”.

وتخلل برنامج النسخة الثالثة من المخيم الصيفي سلسلة من الجلسات المقدمة من مجموعة من الشركات الإعلامية الرائدة والمؤسسات الداعمة للشباب في أبوظبي، بما فيها “سي إن إن” و”بداية” و”توستر للإنتاج” والمركز الثقافي الكوري و”كيدز أنبلجد” و”آلتمت ومنز فيتنس كلوب” و”الغوريثما” وقناة ماجد للأطفال والمجلس الوطني للإعلام ومجلس أبوظبي للشباب والأولمبياد الخاص في أبوظبي ومشروع حفظ النعمة ومؤسسة دوبامين.

وخلال الأسبوع الأول من المخيّم، شارك الأطفال في جلسة تعريفية حول دورة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص في أبوظبي التي أدارها فريق العمل المنظّم للحدث، وكان من بين الأنشطة الترفيهية الأخرى ورشة عمل شهدت مشاركة الصغار في نقاش مباشر حول العوامل الثلاثة الرئيسية وراء نجاح أي رياضي والمتمثّلة في المثابرة والعمل الجماعي وكسر الحواجز.

كما زار الأطفال استوديوهات twofour54 في منطقة المصفّح، حيث تعرفوا على جميع جوانب الإنتاج، من قبل وأثناء وبعد. وشملت الجلسة جولة ميدانية إلى غرفة البث ومرافق الشاشة الخضراء ومعدات الإضاءة والتصوير. واختتمت فعاليات هذا اليوم باستخدام الأطفال لتقنية حركة التوقف لتصوير أفلامهم القصيرة الخاصة.

وفي جلسة أخرى، التقى الأطفال بفريق عمل برنامج الأطفال الشهير “افتح يا سمسم”، الذي تنتجه شركة “بداية للإعلام”، حيث تعرف الحضور خلالها على الدُمى وكيفية تحريكها، كما حظوا بفرصة التقاط الصور مع شخصياتهم المحببة في البرنامج. وتعليقاً على المشاركة في المخيّم الصيفي، قالت الدكتورة كايرو عرفات، المدير التنفيذي لمؤسسة “بداية للإعلام”: “نتوجّه بالشكر والامتنان إلى twofour54 لإتاحتها لنا هذه الفرصة الثمينة لمشاركة خبراتنا ومهاراتنا مع هؤلاء الأطفال الواعدين، حيث شاركنا الأطفال جلسة رائعة جعلتنا فخورين بما رأيناه من شغف واهتمام كبير لديهم بينما يستكشفون أسرار التلفزيون الساحرة. ونأمل رؤيتهم يوما ما وهم يبدعون محتواهم الخاص ويتحولوا إلى مصدرٍ لإلهام الآخرين”.

وفي جلسة نظّمتها “سي إن إن”، التقى المشاركون الصغار المذيعة المشهورة بيكي أندرسُن، مديرة تحرير “سي إن إن أبوظبي”، وبعدما انتهوا من جولتهم في الاستوديوهات كانوا على موعد مع فرصة رائعة لتقديم الأخبار بأنفسهم. ومن جانبها، قالت بيكي أندرسُن: “يتطلع فريق العمل لدينا دائماً إلى دعم المخيّم الصيفي وأن يكون جزءاً أساسياً منه، لما يمثله من فرصة رائعة لمشاركة خبراتنا وتجاربنا مع هؤلاء الصغار خاصةً بعدما لمسنا شغفهم واهتمامهم الكبير بمجال الصحافة وتطلعهم إلى العمل فيه مستقبلاً”.

وشهد برنامج المخيم ورشة عمل نظّمها “المركز الثقافي الكوري” أتاحت الفرصة أمام الأطفال لتعزيز معرفتهم حول الثقافة الكورية بما في ذلك الملابس والأطعمة واللغة والموسيقى الكورية وغير ذلك من الموضوعات الأخرى إلى جانب فصول تدريبية حول فنون البوب الكورية “كي-بوب”.

وتحت عنوان “بابا زايد في عيوننا”، أقام مجلس أبوظبي للشباب ورشة عمل في نهاية الأسبوع الثاني من برنامج المخيّم الصيفي، حيث تبادل فيها الصغار آرائهم حول حياة المغفور له بإذن الله صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، وإرثه الباعث على الفخر. وقاموا بإنتاج محتوى مستلهم من قيم سموّه التي غرسها في نسيج المجتمع الإماراتي، وهي الحكمة والاحترام المتبادل والاستدامة والتنمية البشرية.

ويجمع المخيم الصيفي بين الأسلوب التعليمي والترفيهي من خلال برنامج متنوع تتخلله جلسات تفاعلية ضمن مختلف المسارات الإعلامية يتم تنظيمها من قبل متطوعين قد بدأوا مسيرتهم في قطاع الإعلام، وذلك تحت إشراف فريق عمل twofour54 وبدعم من المؤسسات الحكومية والشركاء وأعضاء مجتمع المختبر الإبداعي، الذين مثلوا إضافة قيّمة إلى برنامج المخيّم الصيفي بما يمتلكونه من خبرات ومهارات وشغف.

لمعرفة المزيد حول المخيم الصيفي من twofour54، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني twofour54.com/summercamp.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>