أخر الاخبار
أنت هنا: الرئيسية 2 أعمال ومال 2 يسرد مصور أوباما .. بت سوزا في كتابه ذكريات 8 سنوات مع الرئيس حمل عنوان «أوباما: صورة حميمة» – إعداد : فاتن صبح

يسرد مصور أوباما .. بت سوزا في كتابه ذكريات 8 سنوات مع الرئيس حمل عنوان «أوباما: صورة حميمة» – إعداد : فاتن صبح

Image result for ‫مصور اوباما‬‎

شارك “بيت سوزا هو” رئيس مصوري البيت الأبيض الرسميين الحاليين للرئيس باراك أوباما، مدير مكتب التصوير في البيت الأبيض، الصور المفضلة لديه للرئيس الأمريكي

Pete Souza
American photojournalist
Peter J. Souza is an American photojournalist, the former Chief Official White House Photographer for U.S. Presidents Ronald Reagan and Barack Obama and the former director of the White House Photography Office. Wikipedia
Born: December 31, 1954 (age 63 years), New Bedford, Massachusetts, United States
Nationality: American
Spouse: Patti Lease (m. 2013)
Obama: An Intimate Portrait
2017
The Rise of Barack Obama
2008
Dream Big Dreams: Photogra…
2017
Obama: An Intimate Portrait: T…
2017
Images of Greatness: An Intimat…
2001
Plebe Summer at the U.S…
2003
Profiles

مصوّر أوباما يسرد في كتابه ذكريات 8 سنوات مع الرئيس

Image result for ‫مصور اوباما‬‎

«لست واثقاً ما إذا كانت جملة ( بقيت خفيا) هي التعبير الصائب، لكني حاولت حتماً أن أشبه منحوتة خشبية لا أكثر». هكذا صوّر بت سوزا، الذي تولى، طوال ثمانية أعوام، «مهمة» المراقب الصامت.. والمشاهد، عبر عدسة كاميرته، لأحداث البيت الأبيض، حيث رصد ووثق بالصورة، لحظات أحزان وأشجان وأفراح الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما.

ويقول في هذا الصدد: «سعيت لتقليص حضوري في البيت الأبيض بالعمل وفق طريقة تسمى (البصمة الصغيرة)، بلا كاميرات تحدث ضجة ولا أضواء تومــض مــع كل لقطة ولا تحركــات تفتقـر انسيابيــة والخفــة والحذر».

توثيق

وقد أصدر سوزا، أخيراً، عصارة التجربة ووثقها بكتاب حمل عنوان «أوباما: صورة حميمة»، عرض فيه مجموعة من أفضل الصور التي تلخص فترة عمله بالبيت الأبيض. وتشير تقديرات سوزا إلى أنه التقط في تلك المرحلة ما يقارب ال 1.9 مليون صورة، بمعدّل ألفي صورة يومياً.

ويستعيد سوزا في حديث تناول أبرز اللحظات التي التقطتها عدسة كاميرته مختلف المواقف وردود الأفعال، بدءاً باجتماعات البيت الأبيض الحساسة، حيث أكد أن انشغاله بتقنيات التقاط أفضل صورة ممكنة كانت تمنعه في معظم الأحيان من الاستماع إلى تفاصيل ما يدور من أحاديث.

لحظات مصيرية

ويذكر سوزا لحظات تصوير خاصة لأوقات مصيرية، كالاجتياح الذي قضى على أسامة بن لادن، ولحظة معرفة أوباما بخبر حادثة إطلاق النار في إحدى المدارس الابتدائية، وكتابة بيان التنديد والتعزية، وتوجد لحظات أقل مأساوية ربما، كتلك التي تظهر انحناءة أوباما أمام طفل رغب بملامسة رأسه بعدما أخبره زملاؤه أن شعره يشبه شعر الرئيس. كما رصد بكاميرته، نهاية، أوباما وهو يغادر المكتب البيضاوي.

تمت

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>