أخر الاخبار
أنت هنا: الرئيسية 2 موسيقى وغناء 2 الفنان الأستاذ ( ‏محمد بري العواني ) يقدم شهادته بـ فرقة وتر الموسيقية بقيادة الفنان الشاب ( زرياب الهاشمي )

الفنان الأستاذ ( ‏محمد بري العواني ) يقدم شهادته بـ فرقة وتر الموسيقية بقيادة الفنان الشاب ( زرياب الهاشمي )

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏على المسرح‏ و‏عزف على آلة موسيقية‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏2‏ شخصان‏، و‏‏‏أشخاص على المسرح‏ و‏أشخاص يعزفون على آلات موسيقية‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏منظر داخلي‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏‏أشخاص على المسرح‏، و‏أشخاص يقفون‏‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏
 تمت إضافة ‏‏6‏ صور جديدة‏ بواسطة ‏محمد بري العواني‏.
الليلة الجمعة ٢٠١٧/١٠/٢٠وعلى مسرح دار الثقافة في حمص قدمت فرقة وتر الموسيقية بقيادة الفنان الشاب زرياب الهاشمي برنامجها الفني الأنيق ضمن مهزجان الثقافة الموسيقية.

كان كل شيء أنيقا وممتعا وحضاريا، الفرقة والجمهور والمسرح.
الليلة أعلن أنني سمعت موسيقا عربية، وتمتعت بغناء عربي، رغم أن الفرقة حديثة العهد وتشارك لأول مرة.
هي الخطوة الأولى القوية الواثقة. نحن في انتظاركم.

رائد عواني

تُعتبر الموسيقا لغة العالم الوحيدة التي تُفهم من خلال السمع، بدون تلقين أو تعليم، وتعتبر مادّة أساسيّة في مناهج العديد من المدارس حول العالم، لأهميّتها في الحياة وصحّة الإنسان بشكل خاص، بالإضافة للمتعة التي نحصل عليها وتتركها في النفس جراء سماعها، فهي تساهم في تزكية النفس وتهذيبها. ..

التقينا الفنان الموسيقي زرياب الهاشمي مدير فرقة وتر الموسيقية ليحدثنا عن أهمية الموسيقا في حياتنا والصعوبات التي تواجه الفرق الموسيقية الجديدة والتي تضم العديد من الشباب الموهوبين الطامحين لشق طريقهم في عالم الموسيقا عبر الكثير من النشاطات أملا في الوصول الصحيح للجمهور الذواق للموسيقا الجميلة ..

وبدأ حديثه بالتعريف عن نفسه قائلا : زرياب الهاشمي العمر 31 سنة , خريج قسم الترجمة , جامعة البعث , أعمل في مجال مسرح الدعم النفسي في مشروع عون للإغاثة و التنمية , و مدرب آلة العود في مشروع شغف الموسيقي , و مشرف على فرقة وتر للموسيقا الشرقية .

البدايات

أضاف :تلقيت الموسيقا و عزف العود في الصغر على يد والدي الأستاذ المرحوم محيي الدين الهاشمي من عمر الـ 8 سنوات حتى وفاة الوالد عام 2000 ,لم تكن آلة العود خيارا بالنسبة إلي بل هي نتيجة حتمية لوجود العود في المنزل و تشبهاً بالوالد رحمه الله , توقفت عن التمرين بعد وفاته لمدة ثمان سنوات , نتيجة للصدمة التي تلقيناها في المنزل ثم شعرت أن استكمال شخصيتي يتم بالعودة إلى العزف فعاودت ممارسة العزف و التدريب على يد الأساتذة وسام العلي « خريج المعهد العالي للموسيقا » في حمص و من ثم على يد الأستاذ محمد عثمان أستاذ آلة العود و البزق في المعهد العالي للموسيقا   في دمشق . ومازلت أتلقى الدروس على يد الأستاذ محمد عثمان .

فرقة وتر

أما عن اجتماع الفرقة فقال : اجتمعنا كمجموعة من الأصدقاء العازفين و المغنين في بداية العام الحالي و عزمنا على تشكيل فرقة موسيقية تعنى بتقديم الموسيقا التراثية الشرقية الأصيلة وجاءت فكرة تشكيل فرقة تكون هي المتنفس لنا لمواجهة الظروف الراهنة التي نعاني منها في سورية , و استقرت الفرقة على العازفين :رائد العواني – إيقاع ,غازي الهاشمي – أورغ ,علي الصالح – كلارينيت ,نوفل دربولي – كمان ,جهاد الشرفلي – كمان ,خليل سليمان – كمان ,زرياب الهاشمي – عود ,و مجموعة الغناء تضم : آمنة خان – مرح شكور – مصعب شيخ السوق – مالك حمو – هيثم خواجة – أحمد الخولي

ومن الجدير ذكره أن الفنان نوفل دربولي كان عازفاً في فرقة نقابة المعلمين التي كان والدي رحمه الله يشرف عليها .

وأضاف : كان العرض الأول للفرقة في مقر نادي رابطة الخريجين الجامعيين بتاريخ 22 / 5 / 2017 و العرض الثاني في نفس المكان بتاريخ 26 / 9 / 2017 , ونقدم خالص الشكر و الامتنان لمجلس إدارة الرابطة لاستضافته للفرقة كمقر تدريب دائم .

الصعوبات

وتحدث الهاشمي عن بعض الصعوبات التي تواجه عملهم في الفرقة قائلا : هناك صعوبات داخل الفرقة و خارجها , أما الداخلية فهي أن مشاغل الحياة ومتطلباتها قد تقف عائقاً في وجه الالتزام في التدريبات , و الصعوبات الخارجية هي عدم وجود الدعم المالي اللازم لمتطلبات العمل .

ينابيع جديدة

وعن رأيه بالفرق الموسيقية التي ظهرت في فترة الحرب و دورها في إيصال الموسيقا الراقية إلى الجمهور الحمصي الذواق قال : عندما بدأت هذه الحرب توقفت الأنشطة الثقافية إلى حد بعيد ثم جاء الرد على مآسي الحرب بتفجَر ينابيع جديدة للثقافة ومنها الموسيقا , ومن هنا نشاهد عددا وافراً من الفرق الموسيقية التي تتفاوت في جودتها لكنها بمجموعها تشكل تعددا في الاتجاهات الموسيقية .

وأضاف : الموسيقا تعبّر عن عواطف الإنسان التي لا يستطيع التعبير عنها بالكلمات، فهي امتداد لرغبته الطبيعيّة في التعبير عن ذاته، ومن الأمثلة على هذا الأمر سيمفونية بيتهوفن الثالثة، التي تُعبر عن عواطف البشريّة في طلب الحرية، ورفضها للظلم والحرب والدماء.

روائع الموسيقا العربية

وبرأي الموسيقي الهاشمي أنهم من خلال الفرقة يطمحون ويعملون على أن ترسم البسمة على وجوه الناس ,وأضاف : و طريقتنا في ذلك أننا نختار من الموسيقا العربية القديمة و الحديثة ما ليس شائعا عند الفرق الأخرى و نحاول أنا نقدم هذا التراث بإطار جديد و بذلك يظهر المسموع المعروف كأنه غير معروف , إضافة إلى ذلك أن كثيرا من الشباب لا يعرفون روائع الموسيقا العربية , ونحن نحاول ما استطعنا أن نعرفهم على هذه الروائع .

مشاريع قادمة

وأضاف لدينا مشاريع قادمة فنحن سنشارك في مهرجان الثقافة الموسيقية الثامن عشر الذي يقيمه فرع نقابة الفنانين في حمص و الذي يبدأ يوم الأحد 15 – 10 – 2017 و حفلتنا يوم الجمعة 20 / 10 / 2017 , و بعدها سنبدأ بإعداد برنامج جديد, و بهذه المناسبة نتمنى لمهرجان الثقافة الموسيقية و لجميع الفرق الموسيقية المشاركة التوفيق و النجاح .

بقي أن نقول

الموسيقا هي لون من ألوان التعبير الإنساني، فقد يتم التعبير فيها وبها عن خلجات القلب المتألم الحزين، وكذلك عن النفس المرحة المرتاحة؛ وفي الموسيقا، قد يأتي المرء بشحنة من الانفعالات التي فيها ما فيها من الرموز التعبيرية المتناسقة في «مقاطع» معزوفة يحس بها مرهفُ الحس أو من كان «ذوّاقة», ينفعل ويتفاعل سماعياً ووجدانياً وفكرياً، يحس بها إحساساً عميقاً وينفعل بها انفعالاً متجاوباً، مثله مثل أي من الكائنات الحية, فالموسيقا وخاصة الموسيقا الراقية تساهمُ في علو الروح.

وهي ليست مجرد أنغام؛ بل هي وسيلة «تواصل» لالتقاء الذهن والروح عند الشخص الواحد وهي أيضاً وسيلةٌ فاعلة اجتماعية وتربوية تساهم في عمليات التفاهم وفي تنمية الحس الشخصي, وتعمل على إدخال البهجة على النفوس وفي تجميل العالم من حولنا، و كما جاء في إحدى الأغاني التي غنتها السيدة فيروز: أعطني النايَ وغـَنّي، فالغِناء سِـرُّ الوجودْ, وكذلك كما صدحت السيدة أم كلثوم عندما قالت في إحدى أغنياتها: المَغـْـنَى، حياة الروح يسمعْهُ العليلْ يِشفيه…

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>